كتب:محمدشومان.
واصل أعضاء الجمعية العمومية في نقابة الصيادلة بمحافظة الدقهلية، مساء اليوم الجمعة، اجتماعهم الطارئ الذي دعى له مجلس نقابة الصيادلة لإعلان رفضهم التضارب في أسعار الأدوية، عقب إعلان وزير الصحة الدكتور أحمد عماد الدين اعتماد زيادات جديدة.

حضر الاجتماع الدكتور سعيد شمعة نقيب الصيادلة، والدكتور لمعي موسى أمين عام النقابة، وعدد كبير من الصيادلة، و ذلك في قاعة نادي الصيادلة بطلخا.

واستعرض الدكتور سعيد شمعة التضارب القانوني وبين وجود سعرين للدواء الواحد وزيادة أصناف لا تستحق الزيادة، فضلاً عن مناقشته أزمة هامش ربح الصيدلي في القانون رقم 499.

ووصف نقيب الصيادلة الزيادات التي أقرها وزير الصحة لثلاثة آلاف من أصناف الدواء بـ “الزيادات العشوائية”، مشيرًا إلى أن الأدوية تعرضت لزيادة في السعر مرتين متتاليتين خلال الفترة الماضية، وصلت إلى 150 %.

وأعلن شمعه اعتراض الصيادلة على زيادة الدواء بـ “شكل عشوائي” والخضوع لرغبات شركات إنتاج الأدوية دون معايير ثابتة تطبق على المنظومة بالكامل وتكون في صالح المواطن والصيدلي وشركات الأدوية والدولة أيضًا.

التعليقات

التعليقات