كتبت:حنان فتح الباب
تمكن رجال المباحث الجنائية بمديرية أمن الغربية، من العثور على الطالبة التي تم اختفاؤها منذ عدة أيام أثناء عودتها من أحد الدروس داخل شقة بمدينة الإسكندرية.
كان اللواء حسام خليفة مدير أمن الغربية، قد تلقى إخطارا من العقيد وليد الجندى رئيس فرع البحث بالسنطة وزفتى، يفيد بالعثور على الطالبة “و. ا” 18 سنة، المقيمة بقرية المنشأة الجديدة مركز السنطة، فى إحدى شقق منطقة الهانوفيل بمحافظة الإسكندرية.

وكانت أسرة الطالبة قد حررت محضر رقم 319 إدارى السنطة، بتغيب “و.ا” 18 سنة يوم الاثنين الماضى، أثناء عودتها من درس خصوصى بالسنطة، وهذا ما أثار غضب أهالى قريتها وقاموا بقطع الطريق ومنعوا مرور السيارات، وانتقل المقدم محمد سمير رئيس مباحث السنطة إلى هناك، وتم فتح الطريق مرة أخرى.

وكشفت تحريات المباحث بعد تتبع هاتف المجنى عليها، إنها موجودة بمدينة الإسكندرية، وتم تتبع رسائلها على الإنترنت تبين أنها تراسل شخص يدعى “محمود.م” مقيم بمدينة طنطا وبمداهمة منزله تم ضبطه واعترف بوجودها داخل شقة خاصة به بالهينوفيل منطقة الزهراء، وتم العثور على الفتاة وتحرر محضر بالواقعة.

التعليقات

التعليقات