كتبت : اميرة اشرف

علمت مصادرنا المطلعة ان هناك نية من رئاسة الجمهورية بإصدار قرار إنشاء حملة تحمل اسم مكافحة الغش التجارى وسوف يأتى هذا القرار فى صالح المستهلك حتى يتم تطهير السوق من التجار الغشاشين الذى يستغلون المواطن البسيط من التأمر عليه وسلب امواله لاعطائه بضائع مغشوشة بعلامات تجارية مزيفة.

وهذه الحملة سيقودها الشباب المصرى المتحمس للعمل الوطنى والذين يهمهم مصلحة الوطن اولاً وسوف يقوم مجموعات من الشباب المتخصص فى الكشف على البضائع الموجودة فى السوق ومدى صحتها واذا اكتشفت اللجنة ان تلك البضائع غير مطابقة للمواصفات القياسية العالمية سوف يأمرون الاجهزة التنفيذية باغلاق المحلات التجارية المخالفة والقبض على اصحابها .

كما علمت مصادرنا ان هذه الحملة سوف تعمل بالتوازى مع جهاز حماية المستهلك والتى ستكون معاونة للجهاز وسوف تحصل الحملة على نفس امتيازات جهاز حماية المستهلك ويعد تلك القرار مبادرة اولى لتحميل الشباب مسئولية القيادة تحت مظلة الرئيس عبد الفتاح السيسي رئيس الجمهورية.

التعليقات

التعليقات