كتب – يحيى مصطفى

استقبل الدكتور أشرف الشيحى وزير وزير التعليم العالى والبحث العلمى ظهر اليوم الأحد وفداً من خريجى الدفعة الأولى للبرنامج الرئاسى لتأهيل الشباب للقيادة، بحضور د. عبدالله عسكر نائب رئيس جامعة الزقازيق لشئون خدمة المجتمع وتنمية البيئة، وذلك لبحث سبل الاستفادة من هؤلاء الشباب في مجالى التعليم العالى والبحث العلمى.  وذلك تأكيدًا لرؤية عبد الفتاح السيسي رئيس الجمهورية وتفعيلاً لسياسة الحكومة للاهتمام بإعداد كوادر شابة قادرة على القيادة والإدارة،

أكد د. الشيحى على دور الشباب فى تنمية الوطن، وأنهم الركيزة الأساسية لبناء الأمم وصنع مستقبلها، مشيرا إلى أن شباب الجامعات هم قادة مصر وعدتها فى المستقبل، وإن مصر فى حاجة إلى شباب يؤمن بقيمة العلم والعمل، خاصة أننا أصبحنا فى عصر تقوم النهضة والتنمية فيه بشكل أساسى على العلم والمعرفة.

وأشار الوزير إلى حرص الوزارة على توفير البيئة المناسبة للباحثين حتى يتمكنوا من الابداع والابتكار على نحو يحقق مخرجات بحثية يتم استثمارها فى شركات ناشئة، مؤكدا أهمية توظيف البحث العلمى سيكون فى خدمة الصناعة.

واستمع د. الشيحى إلى أفكار ومباردرات مقترحات هؤلاء الشباب، وأعرب الشباب عن رغبتهم في الاستفادة من خبرات المتخصصين في مجالى التعليم العالى والبحث العلمى.

وأعرب الشيحى عن رغبته في تقديم كافة سبل الدعم، وكذلك تقديم المشورة لهؤلاء الشباب من أجل دعمهم في دراستهم ومشروعاتهم.

وتجدر الاشارة إلى أن هذا اللقاء يأتى في إطار الاهتمام الذي توليه وزارة التعليم العالى والبحث العلمى لبناء وإعداد الكوادر المصرية الشابة وإعداد كوادر في مختلف مجالات الكهرباء.

جدير بالذكر أن البرنامج الرئاسى لتأهيل الشباب للقيادة يهدف لإنشاء قاعدة شبابية من الكفاءات القادرة على تولى المسئولية السياسية والمجتمعية والإدارية فى الدولة. وذلك من خلال تأهيلها بأحدث نظريات الإدارة والتخطيط العلمى والعملى واختيار قدراتها على تطبيق الأساليب والطرق الحديثة بكفاءة عالية لتكوين نواة حقيقية لمجتمع يفكر ويتعلم ويبتكر.

التعليقات

التعليقات