الرئيسية / الثقافة / معلومات عامة / توقعات الاحداث القادمة لعام 2017 بخصوص الشأن المصرى والعربى
%d8%a7%d9%8a%d9%85%d9%86%d8%b2%d9%85%d9%8a%d9%84

توقعات الاحداث القادمة لعام 2017 بخصوص الشأن المصرى والعربى

بقلم/ ايمن حامد

اولا بخصوص الشأن المصرى
يبداء العام فى الربع الاول على انخفاضات متتابعة للدولار تجعلة يتداول حول 166 جنية.. ومتوقع قبل نهاية العام ان نرى ما بين 12 و13 جنية للدولار.
.
ايضا متوقع تحسن تدريجى وانخفاضات تدريجية فى اسعار السلع والتى تم تخزينها وحجبها عن الاسواق من قبل عديمى الضمير لا بارك الله لهم فى رزقهم ابدا .. وعلى فكرة المخازن بمصر ممتلئة بسلع تكفى لاكثر من 3 سنوات.
.
ومتوقع عودة السياحة الروسية والعالمية فى شهر يناير القادم ومن الممكن ان تكون فى النصف الاول من يانير
.
ومتوقع ان يستمر الجدل السياسى حول تيران وصنافير طوال العام دون اتخاذ اى قرار بشأنهم وربما استمر الجدل عقود او قرون .. والحدق يفهم
.
ومتوقع الاهتمام المصرى بالوضع فى ليبيا وزيادة الدور المصرى لحسم الامور هناك
ومتوقع استمرار التواجد العسكرى المصرى بالاردن طيلة العام القادم تحسبا لأى طارئ حيت تتواجد القوات المسلحة المصرية هناك منذ 4 نوفمبر الماضى بكافة افرع القوات المسلحة.
هذا بالنسبة للشأن المصرى ..

*****
اما عن الشأن العربى
توقعات 2017 فيما يخص الشأن العربى
اولا سيعود الدور المصرى الرائد بعد الهزائم السياسية الساحقة لكل من حاول ان يناطح القامة والهامة المصرية وسيعود العرب تحت الجناح القوى والحامى للصقر المصرى بعدما تبين لهم انهم كانوا تحت اجنحة واهية لخفافيش الظلام
.
تراجع دور القزم القطرى وانطوئه فى سلة قمامة التاريخ خاصة بعدما تبين لجميع الشعوب العربية الدور القطرى القذر فى هدم المجتمعات العربية من الداخل وذلك بهدف تقزيم الكبار ليتساوى الجميع مع القزم القطرى
.
ايضا استمرار الصراع فى العراق خاصة بعد استحداث داعش جديد وهو قوات الحشد الشعبى الارهابية التى تعمل تحت قيادة قاسم سليمانى الايرانى واصبح الحشد الشعبى هذا فرع من افرع الحرس الثورى الايرانى دون ادنى انتماء وطنى للعراق كدولة عربية.. وفى حال تم طرد داعش من المواصل ستتكون عشرات الجيوب الداعشية فى مدن وقرى العراق وسوريا وبادية الشام بالاردن وشمال السعودية حتى مدينة حائل وتبوك لذلك يتواجد الجيش المصرى للدفاع عن الامن القومى المصرى
.
متوقع حل المشاكل بسوريا سينبع من القاهرة واحتمال الا يتواجد بشار الاسد على الساحة السورية وذلك عن طريق اغتياله او انقلاب سياسى ناعم مدعوم من روسيا لتهدئة الاوضاع هناك
.
متوقع استمرار حرب اليمن طيلة العام القادم وذلك كمخطط لاستنزاف السعودية اقتصاديا لصالح الدول الغربية ومصانع السلاح .. حيت تقدر تكلفة الحرب هناك حتى الان ما يقرب من 100 مليار دولار .. واتمنى ان ينتهى هذا الصراع قبل ان يتطور بعمليات حوثية فى العمق السعودى خاصة بعد المحاولات الايرانية بدفع دواعش العراق وسوريا تجاة شمال المملكة لتشتيت مجهودها الحربى فى اليمن وهذا امر شرحه يطول
.
اما عن ليبيا فمتوقع تدخل مصرى بالتنسيق مع روسيا لحسم الامر هناك .. خاصة بعد الانكفاء الغربى على الذات ومحاولة ابتعادهم عن مناطق الصراع المشتعلة تجنبا لأى عمليات انتقامية من جهة الارهابيين
.
اما عن تونس فمتوقع احتدام الصراع السياسى من جديد خاصة من طرف حزب النهضة الاخوانى الذى يدافع عن عودة عوالى 8000 ارهابى تونسى كانوا يقاتلون تحت راية جبهة النصرة الاخوانية ضد النظام السورى .. وطبعا غرض حزب النهضة فى تونس من ذلك اتخاذ هؤلاء الارهابيين كملشيات مسلحة ذات خبرة قتالية عملية تفوق خبرة الجيش التونسى
.
اما عن الجزائر فمتوقع وفاة بوتفليقة يتبعه صراع سياسى تنشط من خلالة جبه الانقاذ الاخوانية من جديد وذلك بسبب ضعف الحياة السياسية بالجزائر الحبيبة
نكتفى بهذا حتى لا اطيل عليكم
اما عن التوقعات الخاصة بتركيا وايران والتوقعات الدولية فسنتناولها فى مقال قادم

 

التعليقات

التعليقات