الإسكندرية : اشرف المهندس

هنأ اللواء الدكتور رضا فرحات محافظ الإسكندرية اليوم الأخوة الروم اﻷرثوذكس بأعياد الميلاد المجيد، ببطريركية الروم اﻷرثوذكس باﻹسكندرية وسائر أفريقيا، وذلك بحضور البابا ثيودوروس الثاني بابا وبطريرك الإسكندرية وسائر أفريقيا للروم الأرثوذوكس، ومطران / ناركسوس يسر مطران كنسية الروم اﻷرثوذكس، وسفير قبرص، وقنصل عام اليونان باﻹسكندرية.

وخلال كلمته هنأ فرحات اﻷخوة أقباط الروم اﻷرثوذكس بأعياد الميلاد المجيد، مرحبا بفخامة بابا البطريركية، ومعربا عن سعادته بتواجده معهم، وأكد علي أن العلاقات بين مصر واليونان وقبرص علاقات ممتدة قوية ومتينة تملؤها الود والمحبة، مشيراً إلى أن تواجد معالي سفير قبرص اليوم والتواجد الدائم لقنصل عام اليونان هو تأكيد أن الإسكندرية ستظل رمز الحضارة وهي مكان للتعايش وتضم كافة الأطياف والجنسيات.

وأضاف المحافظ ” أن مصر أبداً رمز السماحة في جميع اﻷديان، وان مصر تنعم بالاستقرار والهدوء ، مؤكدا أنه لا فرق بين أحد وسنظل دائما جميعنا مصريين، وختاما قدم لهم خالص التهاني باسم شعب اﻹسكندرية ، متمنياً أن تستمر أعيادهم طوال العام.

من جانبه رحب البابا ثيودوروس الثاني بالمحافظ والجميع في البطريركية التي أنشئت منذ أكثر من ٢٠٠٠ عام بالإسكندرية التي أسسها الإسكندر الأكبر مشيرا أن مصر واليونان بلدا واحدا، وانهم بالفعل أصبحوا جزءاً من مصر، وأن الإسكندرية مدينة عريقة مليئة بالتاريخ ، وتمنى للقيادة السياسية بمصر دوام التوفيق والنجاح ، مؤكدا تقديم دعمه الكامل لجميع المشروعات التي تخدم مصر والبشرية.

شارك في التهنئة اللواء ا ح/ على عشماوي رئيس أركان المنطقة الشمالية العسكرية، واللواء هشام لطفي مساعد أول وزير الداخلية لقطاع غرب الدلتا، واللواء عادل التونسي مدير أمن الإسكندرية، واللواء أ ح بحري / نهاد شاهين نائب عن قائد القوات البحرية، واللواء محمد الشريف مدير الأمن الوطني باﻹسكندرية، والقيادات الأمنية بالمحافظة.

التعليقات

التعليقات