تقرير : محمد العقبى

صرح فضيلة الدكتور على عبد الحافظ حسن رئيس منطقة سوهاج ،أن هناك حملة شرشه ضد الأزهر الشريف، مدفوعة من أعداء الوطن ومن يسعون إلى التقليل من دور الأزهر وتحجيمه عن أداء رسالته الدينية والعلمية والوطنيّة ، مشددًا على أن الإمام الأكبر، الدكتور أحمد الطيب، شيخ مستنير ومعتدل، ويواجه الطائفية بخطاب متوازن.

وأضاف السيد الأستاذ محمد الطاهر وكيل أول المنطقة للمواد الثقافية ، أنه ينبغي الحفاظ على الأزهر كمؤسسة دينية، وكمنارة للعالم الإسلامي ككل، وقد أدان وأعلن استنكاره للحملة الإعلامية الموجهةفى الأيام القليلة الماضية ، والهجوم الإعلامي على فضيلة الإمام الأكبر شيخ الأزهر والتطاول على الأزهر الشريف قبلة المسلمين الفكرية في العالم أجمع وتصويبهم لسهام النقد له، واتهامه بالمسئولية عن الإرهاب وكأن هؤلاء لا صلة لهم بالواقع وإجادة قراءته.

وأعرب الشيخ عمر مصطفى وكيل أول العلوم الشرعية والعربية ، عن ادانته واستنكاره الشديد لحملة التطاول على الأزهر الشريف وفضيلة الإمام الأكبر موضحًامن المعروف أن الإرهاب ظاهرة مجتمعية تقف خلفها أسباب اجتماعية وسياسية واقتصادية وثقافية، مؤكدًا أن مهاجمي الأزهر الشريف وشيخه لا يعدون كونهم أنصاف أقلام وهم بفعلتهم يسيئون لمصر كلها قبل الأزهر.

التعليقات

التعليقات