الرئيسية / المحافظات / الاسكندرية / فرحات : مصر ستظل دائما وأبدا نسيج ورباط واحد رغم كيد الكائدين والحاقدين
15941082_1225152004228554_1310209979194326004_n

فرحات : مصر ستظل دائما وأبدا نسيج ورباط واحد رغم كيد الكائدين والحاقدين

كتب _اشرف المهندس
حضر اللواء الدكتور رضا فرحات محافظ الإسكندرية صباح اليوم حفل الاستقبال الذي أقامته الكنيسة القبطية المرقسية بالإسكندرية لتهنئة الإخوة الأقباط بأعياد الميلاد المجيد، مقدماً لهم خالص التهاني باسم شعب اﻹسكندرية ومتمنياً أن تستمر أعياد مصر طوال العام، وذلك بحضور نيافة الأنبا باڤلي الأسقف العام للكنيسة المرقسية، ومساعد قداسة البابا تواضروس الثاني للشباب بالإسكندرية، ومسئول كنائس قطاع المنتزة.

وفي كلمته هنأ فرحات جميع المصريين بعيد الميلاد المجيد ، معربا عن سعادته بحسن الاستقبال والترحيب ، وأشار إلى أن تعاليم جميع الأديان تحثنا على العطاء والخلق الحسن وأن الله سبحانه وتعالى يضاعف الأجر لذلك ، مستشهدا بقوله تعالى ” من ذَا الذي يقرض الله قرضا حسنا فيضاعفه أضعافا كثيرة ” ، فمضاعفة الأجر مذكورة في جميع الأديان بشرط أن تكون نيتها خالصة لله .

ولفت المحافظ إلى كلمة السيد الرئيس عبد الفتاح السيسي رئيس الجمهورية أمس بالكاتدرائية ” الخلق الحسن هو طبع الشعب المصري ” ، مضيفا أن تواجدنا جميعا اليوم هو وجود طيب يدل على روح الاستقرار والوحدة الوطنية التي تعيشها مصر والتي تجمع جميع الأطياف والجنسيات تحت كيان واحد، وستظل دائماً مصر هي رمز المحبة و السماحة في جميع اﻷديان ونسيج وصفا واحدا رغم كيد الكائدين والحاقدين ، واﻹسكندرية دائما رمز الحضارة والرقي مكان السماحة والتعايش والمحبة.

على الصعيد نفسه أعرب المحافظ عن فخره بوجود اسم الأنبا بافلي على لوحة الشرف للمتبرعين بمشروع بشائر الخير ١ بغيط العنب والذي يدل على الهدف النبيل لتحسين معيشة المصريين جميعا دون تفرقة ، مؤكدا أنه متضامنا وسيساهم شخصيا بالتبرع لمطلب السيد الرئيس للمساهمة في بناء الكنيسة والجامع بالعاصمة الإدارية الجديدة ، وودعى الجميع للمساهمة في ذلك ، فلابد أن يكون لنا جميعا وللإسكندرية دور كبير في هذا المشروع الهائل ، وهو أقل شئ نقدمه لإنجاز هذا المشروع خلال عام كما طالب الرئيس ، متمنيا أن نحتفل هذا العام والعام القادم بمناسباتنا الجميلة دون أن يعكر صفونا أية أحداث وأن يحفظ الله مصر وشعبها .

من جانبه رحب الأنبا بافلي بجميع الحضور لتقديم التهنئة للكنيسة المرقسية التي ستظل دائما مصرية خالصة ومحبتها لمصر وحدها ، متمنيا أن تنهض مصر ونظل أعظم الأمم ، وأوضح أن علينا جميعا أن نغرس في أبناءنا حب الوطن وأن نتصدى لأي تعاليم خاطئة ونتحلى برقى الأخلاق ، مشيدا في نهاية كلمته بالجهود المبذولة في التأمينات المشددة علي الكنائس وأماكن الإحتفال بالأعياد .

شارك في التهنئة اللواء أ ح محمد لطفي قائد المنطقة الشمالية العسكرية، واللواء هشام لطفي مساعد أول وزير الداخلية لقطاع غرب الدلتا، واللواء عادل التونسي مدير أمن الإسكندرية، واللواء أيمن صلاح مدير المخابرات العامة باﻹسكندرية، واللواء أ ح بحري / نهاد شاهين نائبا عن قائد القوات البحرية، واللواء محمد الشريف مدير الأمن الوطني باﻹسكندرية، و اللواء أحمد المخزنجي رئيس هيئة الرقابة الإدارية. والدكتورة سعاد الخولي نائب المحافظ والدكتور عصام الكردي رئيس جامعة الإسكندرية، والقيادات الأمنية والشعبية بالمحافظة.

التعليقات

التعليقات