عبر الإعلامي محمد الغيطي، عن حزنه الشديد لما حدث أمس على الهواء فى برنامجه “صح النوم” المذاع عبر قناة “ltc”، بعد نشوب مشادة كلامية بين المحامي بالنقض نبيه الوحش والدكتور مصطفى راشد مفتي أستراليا، وتطورت إلى اشتباك بالأيدي، بعد ما قام “الوحش” بخلع حذاءه وضرب به مفتي إستراليا على رأسه ، ليصل الأمر إلى تكسير زجاج الاستديو والكراسي وتبادل الألفاظ الخارجة بينهما.

وأضاف الغيطي خلال برنامج ، أمس، أن المصورين وفريق الإعداد تدخلو لفض الاشتباك بينما أصيب بعض العاملين بالبرنامج اثناء فض الاشتباك، بينما أُصيب الغيطى بهبوط في الضغط بسبب ماحدث، حيث انه لم يتوقع أن يصل الأمر الى هذا الحد.

التعليقات

التعليقات