كتب _دكتور اشرف المهندس
شهد الدكتور محمد سلطان محافظ الإسكندرية فعاليات حفل تخريج طلاب دفعة عام ٢٠١٧ ، الدفعة ٧١ من كلية الهندسة جامعة الإسكندرية ، وذلك بحضور الدكتور عصام الكردي رئيس الجامعة والدكتور عبد العزيز قنصوة عميد كلية الهندسة وعمداء ووكلاء الكليات المختلفة وأعضاء هيئة التدريس بالجامعة .
وفي مستهل كلمته رحب سلطان بجميع الحضور ، معبرا عن سعادته وفخره بوجوده على أرض جامعة الإسكندرية إحدى أعرق جامعات مصر وقدم التهنئة لجميع الخريجين ، متمنيا لهم مزيد من النجاح والتفوق، والتسلح بالعلم دائما ، كما قدم التحية والشكر لأسر الخريجين الذين بذلو جهدهم وضحوا براحتهم من أجل وصولهم لهذا اليوم .
وأكد المحافظ أن مشاركته في حفل تخرج كلية الهندسة بجامعة الإسكندرية يرجع لعدة أسباب أهمها احترامه وتقديره وحبه لجامعة الإسكندرية التي تحتل مكانة متقدمة وعالية ليست في مصر فقط وإنما في الوطن العربي والشرق الأوسط ، كذلك احترامه وتقديره وحبه لأساتذة الجامعة الذي يلتقي بهم ويستعين بخبراتهم يوميا في المشروعات القومية والتنموية التي تنفذ على أرض عروس البحر الأبيض المتوسط ، علاوة على مشاركته فرحة الخريجين اليوم في حفل تخرجهم وانتهاء سنوات الدراسة وبداية سنوات العمل .
ولفت سلطان للخريجين أنه من اليوم عليهم مسئولية كبيرة تجاه بلدهم ، فمصر في المرحلة الحالية تعمل على تنفيذ مشروعات إنشائية وبنية تحتية تسير بصورة سريعة نحو إنجازها ، كما أننا نخوض مرحلة كبيرة من التنمية والتقدم ، قائلا ” أنتم من ستقودون هذه المرحلة بعلمكم واجتهادهم في العمل وأنت جيل المستقبل فمنكم من سيكون عالما وأستاذا جامعيا ووزيرا ومحافظا ورجال أعمال ، وستخوضون سوق العمل ولديكم تحدي كبير قادرين على تخطيه ” ، مختتما حديثه بتقديم التهنئة مرة أخرى وتعبيره عن فخره محافظا لهذه المدينة العريقة وتواجده في أعرق الجامعات المصرية

التعليقات

التعليقات