اسليدر

رمت طفلتها ثم انتحرت

كتبت – رنا رمضان

هل يعاني كل من يعيش في لبنان من جنون أو مرض نفسي ؟
هبه عمر حلاق سيده من الجنسيه السوريه تبلغ من العمر ٢٤ سنه ، أم لطفله رضيعه قررت الانتحار مع طفلتها التي لا ذنب لها الا أن الظروف التي تمر بها هبه جعلها تتخذ القرار عن عصفوره الجنه، رمت بطفلتها من الشرفه ثم رمت بنفسها عند الخامسه صباحا ، هبه متأهله من اللبناني يحيى ضاهر البالغ من العمر ٣٨ سنه ، ودارت الشكوك حول زوجها .فالتحقيق سيثبت من وراء الانتحار ؟
حيث التفاصيل مازالت غامضه بين من قال ان زوج هبه يتعاطى المخدرات ، ومن ادعى بأن هبه تتعاطى أدويه مهدئه للأعصاب .
وتبقى الحقيقه برسم الأجهزه الأمنيه ، لتظهر نتيجه التحقيقات ما جرى في احدى المجمعات السياحيه قرب نهر الكلب .

 

Facebook Comments

مقالات ذات صلة

شاهد أيضاً

إغلاق
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: