كتب _دكتور اشرف المهندس

قاد محافظ مطروح اللواء علاء فتحى أبو زيد، اليوم الثلاثاء، مسيرة حاشدة من أمام مبنى المحافظة، وصولا إلى كنيسة السيدة العذراء بمدينة مرسى مطروح، والتى تبعد مسافة 800 متر عن مبنى الديوان، للتنديد بالإرهاب واستهداف أبناء الوطن.

واحتشد المئات من أبناء وعمد ومشايخ المحافظة، والدكتور سالم عبد العاطى ممثل الأزهر الشريف فى المحافظة، والدكتور محمد يونس، مدير مديرية الأوقاف، والشيخ على غلاب قيم الدعوة السلفية بمطروح، والشيخ بحر هنداوى، ممثل الدعوة السلفية فى مطروح، وذلك لتقديم واجب العزاء للأب بيجيمى، على روح شهداء كنيستى مارى جرجس بطنطا، والمرقسية بالإسكندرية.

وقال المحافظ أن هذه المسيرة تأتى إعلاء للوحدة الوطنية ولمؤازرة أهالى الشهداء ضحايا الإرهاب الأسود فى طنطا والإسكندرية، وللتأكيد على أن كل أطياف مطروح على قلب رجل واحد، لافتا إلى أن جميع أبناء وعمد مطروح، يقفون خلف الرئيس عبد الفتاح السيسى، فى كافة الإجراءات التى اتخذها، والتى تأتى جميعها لصالح الدولة المصرية.

وأكد أن “الأعمال الإرهابية الخسيسة لن تفرقنا ولن تنال من الوحدة الوطنية، وسنظل مسلمين ومسيحيين يدا واحدة، رافعين راية الوطن عالية، من أجل العبور به من هذه المرحلة الصعبة التى تحتاج لتكاتف جموع الشعب”


المجلس الملى بالاسكندرية
قال نادر مرقس، عضو المجلس الملى ومسئول العلاقات بالبطريركية المرقسية بالإسكندرية، إنه جار العمل حاليا على ترميم الأجزاء المتهدمة جراء حادث الانفجار الذى وقع بكنيسة مار مرقس يوم أحد السعف الماضى، وأسفر عن استشهاد 17 وإصابة 42 شخصا
 
وأضاف  إلى أن الأجزاء المتهدمة تشمل البوابة الخارجية وغرفة الأمن والمكتبة وبعض أجزاء من عقار مجاور للكنيسة يعد من أملاك البطريركية.

من جهة أخرى، أكد “مرقس” على أن صلاة البصخة المقدسة التى تقام فى أسبوع الآلام قائمة منذ اليوم الأول للتفجير، وأن الصلاة لم تتوقف أبدا بسبب الأحداث، وأنه سيتم إقامة صلاة قداس عيد القيامة بالكنيسة بشكل طبيعى.

من الاخبار الفنية والجماعة الجزء الثانى من الاسكندرية 
عادت أسرة الجزء الثانى لمسلسل “الجماعة” تأليف الكاتب الكبير وحيد حامد، إخراج شريف البندارى، من الإسكندرية، أمس الاثنين، بعد تصوير يومين هناك، داخل قصر “رأس التين”، وبعض الأماكن الأخرى، وتسبب تفجير كنيسة مار مرقس الأحد الماضى فى تعطيل التصوير عدة ساعات، بسبب الزحام الشديد فى الشوارع، حسبما أكد أحد أبطال العمل

ويضم المسلسل عددا كبيرا من النجوم منهم صابرين فى شخصية زينب الغزالى، ويظهر عبد العزيز مخيون فى دور المرشد الثانى للجماعة حسن الهضيبى، بينما يلعب الممثل محمد فهيم دور الإخوانى سيد قطب، وأمير صلاح الدين أنور السادات، ومحمد البياع يجسد شخصية الملك فاروق، وياسر المصرى فى دور الزعيم جمال عبد الناصر، وعلاء زينهم المستشار والفقيه الدستورى الإخوانى عبد القادر عودة.


صرف التعويضات لضحايا كنيسة مار مرقس خلال 72ساعة
أكد محمد كمال، وكيل وزارة التضامن الاجتماعى بالاسكندرية، أنه جار العمل على صرف التعويضات لأهالى شهداء ومصابى تفجير الكنيسة مار مرقس بالإسكندرية.

وأشار، أنه تم حصر أعداد الشهداء وسيتم صرف التعويضات بواقع 100ألف جنيه لأسرة الشهيد، و40 ألف جنيه لأسرة المصاب عقب مرور 72 ساعة على الحادث.

كما أكد وكيل وزارة التضامن على أنه جار العمل للانتهاء من صرف المعاشات الاستثنائية بواقع 1500 جنيه شهريا لأهالى الشهداء.

 



صحة الاسكندرية 
 مجدى حجازى، وكيل وزارة الصحة بالإسكندرية،  اكدأنه لم يصدر قرار بنقل أيا من مصابى حادث تفجير كنيسة مارمرقس بالإسكندرية إلى الخارج للعلاج.

وأشار، فى تصريحات خاصة لـ”لعالم الحر” أن المديرية قامت بالتدخلات الطبية اللازمة للمصابين الذين بلغ عددهم 48 مصابا، وتم إجراء كافة العمليات الجراحية المطلوبة ولا توجد أى عمليات مؤجلة.

وأضاف “حجازى” أن 21 حالة خرجت اليوم بعد تحسن حالتها منها 19 حالة خروج من المستشفى الرئيسى الجامعى وحالتين من مستشفى مصطفى كامل العسكرى، ومازال 27 مصابا يتلقون العلاج بمستشفيات الشرطة والرئيسى الجامعى ومصطفى كامل العسكرى، كما أكد أنه لا يوجد وفيات جديدة وأن إجمالى عدد الشهداء 17 شهيدا.

 



حملات الازالة بالاسكندرية 
شن حى المنتزة أول ،برئاسة اللواء خالد حسن رئيس الحى حملة لإزالة العقارات المخالفة، بنطاق الحى حيث تم تسليم الدور التاسع عشر و حوائط بعقار مخالف ،بشارع سفيان  الثورى من خليل حمادة، كما تم وقف أعمال ترميم وصب سقف مخالف لمحل ، بشارع خالد بن الوليد أمام كافيتريا أبو شوشة ،وتم التحفظ على الأخشاب ومعدات البناء ، كما تحفظ الحى على سيارة محمله بخشب و حديد ،من أمام عقار مخالف بشارع خالد بن الوليد مع شارع خليل حمادة ،لمنع البناء المخالف بها.

يأتى ذلك ،بناء على التعليمات الصادرة من الدكتور محمد سلطان محافظ الإسكندرية لرؤساء الأحياء، ولكافة الجهات التنفيذية بالمحافظة ،بضرورة التصدى بكل قوة و حزم لظاهرة البناء المخالف، و الضرب بيد من حديد ،على كل مخالف وذلك لما تمثله هذه الظاهرة من خطورة كبيرة، على حياة المواطنين وأمنهم وتسبب ضغط كبير على شبكات البنية التحتية.

 من جهه أخرى قام حى غرب، برئاسة اللواء محمد عبد الوهاب بحملة صباحية، تم فيها تنفيذ 23 قرار إزالة لأكشاك وتعريشات مخالفة، تشغل الرصيف والطريق العام، وذلك بمنطقة مينا البصل بكلا من شارع الأمير لؤلؤ ،ومنطقة مساكن السجن وبجوار نقطة شرطة المتراس القديمة وعلى أسوار المدارس

 

كشفت كاميرات المراقبة المثبتة خارج كنيسة المرقسية بالإسكندرية عن مفاجأة  بشأن عملية تأمين الكنيسة ، والتي أنقذت حياة مئات المواطنين قبل تنفيذ  عملية التفجير  بدقائق.

ويظهر الفيديو الذي عرضته فضائية إكسترا نيوز، أن مدير أمن الإسكندرية اللواء مصطفى النمر أمر  بوضع بوابات التأمين خارج مدخل الكنيسة ، بدلًا من وجودها بداخلها وهو ما ساهم في إنقاذ مئات الاشخاص

التعليقات

التعليقات