كتب /بركات محمود المصري
استنكر العالم العربي والإسلامي والجاليات العربيه والإسلاميه في اوروبا والعالم اجمع الموقف الغريب الذي اتخذته امريكا بشأن عزمها نقل سفارتها من تل أبيب الي القدس ويعتبر ذلك اعترافا منها صريح أن القدس عاصمه اسرائيل وادانت الجامعه العربيه بالأمس هذا الموقف الغريب واعتبرته تحديا صارخا لكل المساعي الداعيه للسلام والتي تناقش قضيه السلام..كما أدانت منظمه العالم الإسلامي بشده هذا القرار واعتبرته اساءه واضحه من الإدارة الامريكيه للمقدسات العربيه والإسلاميه..وقال وزير الخارجيه المصري سامح شكري في مذكرة رسميه للبيت الابيض أن هذا القرار من شأنه أن يزيد من تعقيد الأمور وافساد الجهود المبذولة في القضيه الفلسطينيه كما قام الألاف في مختلف الدول العربيه و الجاليات العربيه في أوروبا بمظاهرات جاده ضد هذا القرار

التعليقات

التعليقات

مشاركة
المقالة السابقةلا تتعجلوا الأحكام

المشرف العام على موقع العالم الحر