أخبار عاجلةأخبار مصرأهم الاخباراسليدرالبـحـيرةالتقارير والتحقيقاتالحوادث و القضاياالمحافظات

أحداث أبيوقا بكفر الشيخ .. اشتباكات وقنابل مسيلة والامن المركزي يتدخل

كتب/ فادي محمد

أهالي القرية طالبوا مرارًا بإقامة مطب صناعي أمام القرية منعًا لوقوع الحوادث، فيما لم يستجب أحدًا

مع بداية الاحتفالات بعيد الأضحى المبارك، وفي أول أيامه، تحولت بهجة العيد لأحداث مؤسفة شهدتها قرية أبيوقا التابعة لمركز دسوق في كفرالشيخ، باشتباكات بين قوات الأمن وبعض الأهالي، الذين قطعوا طريق “دسوق – كفرالشيخ”، المار من أمام القرية، احتجاجًا على وفاة طفل في حادث سير، ورفضهم الانصياع لنصائح رجال الأمن بإعادة فتح الطريق.

حقيقة الواقعة تبدأ بوفاة الطفل “محمد هاني نعيم – 7 سنوات”، بعد أن صدمته سيارة تسير على طريق “دسوق – كفرالشيخ”، نُقل إثرها إلى مستشفى دسوق العام، ووفق ذلك كان رد الفعل من أهالي بالقرية قطعوا الطريق ومنعوا مرور السيارات احتجاجًا.

أكد شهود عيان من أهالي القرية طالبوا مرارًا بإقامة مطب صناعي أمام القرية منعًا لوقوع الحوادث، فيما لم يستجب أحدًا

انتقل اللواء ناصر رشاد حكمدار مديرية أمن كفرالشيخ، رفقة اللواء محمد عمار، مدير المباحث الجنائية بالمديرية، وعددًا من ضباط الشرطة بمركز شرطة دسوق، وقوات من الأمن المركزي إلى مكان قطع الطريق والتقوا الأهالي وحاولوا إقناعهم بضرورة فتح الطريق منعًا لتوقف حركة السير على الطريق العام وجاءت محاولاتهم برفض قاطع من الأهالي.

وفي ظل إصرار الأهالي على عدم فتح الطريق، حاولت قوات الأمن فض التجمهر، ما قابله الأهالي بالاشتباك مع قوات الأمن، التي أطلقت القنابل المسيلة للدموع في محاولة لتفريق الأهالي.

تمكنت قوات الأمن من فتح الطريق وإعادة الحركة المرورية من جديد، فيما شهدت القرية تطويقًا أمنيًا، وألقي القبض على 8 متهمين بإحداث الشغب.

وحرر عن ذلك المحضر رقم 11009 لسنة 2018 إداري مركز شرطة دسوق، فيما أخطرت نيابة دسوق بالواقعة لمباشرة التحقيقات.​

 

Facebook Comments

مقالات ذات صلة

إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: