اسليدرالأدب و الأدباء

اسلام الهاشمي الحامدي . قصص اطفال . الجمل الصديق الصدوق .

بقلم/ اسلام الهاشمي الحامدي .

 

اسلام الهاشمي الحامدي . قصص اطفال . الجمل الصديق الصدوق .

كان يامكان يا سادة يا كرام , كان فيه زمان , جمل صغنون اصفر و ده اللون , وطيب وكمان وحنون , ولية صديق بس شعنون . ( بمعني متهور و احمق )

وفي يوم يا حلوين لما الشمس راحت وظهرت النجوم , الجمل الصغنون كان جعان , اصله لعب  كتير اليوم وياا صحابه , وعشان يقدر يلعب كتير لازم ياكل اكتر و اكتر , زي العربيه ماتمشيش من غير بنزين ! فاكل اكل انما ايه ( هام الم ياجمل ) زي الشاطر الشطور .

طلب منه بابا وماما انه يبطل لعب اصل الجو برد , وينام بدري عشان يروح المدرسة الصبح ! وهو كله حيويه ونشاط , شرب اللبن و غسل سنانه و دخل ينام بس صحبه الشقي جه وصحاه وقالو تعالي نلعب في الغابه شويا , وحبه و ترجع تاني تنام , انت مش بتحب المغامرات !؟

خرجوا سوي يلعبوا في الغابه والمطره بتمطر و الجو برد , وبابا وماما فكرينو نايم جوه عشان وراه مدرسه الصبح , بس هو خان الامانه وخان ثقتهم فيه , وكذب وقال هينام وخرج يلعب في مكان مش امان .

وعند النهر طلع تمساح كبير هجم علي صحبنا ! وفضل الجميل الصغنون بتعنا مزهول ! بيتفرج مش عارف يعمل ايه ؟؟ يجري ولا يصرخ ولا اية ولا اية !! وتحت المطر لا في هواء ولا صدا صوت طبعا .. طيب يعمل اية يعمل اية ؟؟


افتكر ان الصديق و قد الديق ! جري علي التمساح وهو بيصرخ ! التمساح خاف منه و من صحبه , لا اية ! الكتره تغلب الشجاعة والقوة , هرب التمساح , فرح الجمل الصغنون , ولكن اكتشف ان مافيش ميه مطر بتنزل عليه ! بيبص وراه لاه بابا و ماما وراه , عرف سعتها بس ان الاهل ضهر وسند , وان بابا و ماما خافوا عليه لما دخلو يطمنو عليه وهو نايم , واكتشفوا انه خرج يلعب من غير اذنهم , ولحد مايكبر هيفضل ماشي تحت ضلهم .

اعتذر الجملين الصغيرين , وعرفوا ان كلام بابا و ماما صح ! لانهم الاكبر و الاكثر خبره في الحياه , ومن يومها الجمل الشعنون بطل شقاوه و الجمل الاصفر الصغنون بقي يسمع كلام بابا وماما .

توتة توتة خلصت الحدوتة , حلوة ولا ملتوتة ! .

https://www.ward2u.com/showthread.php?t=18547—Drawing3-21
Facebook Comments

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: