أخبار إيراناخبار عربية وعالمية

متحدث باسم مجاهدي خلق الإيرانية: تمخض الجبل فولد فأرًا!

متحدث باسم مجاهدي خلق متحدث باسم مجاهدي خلق الإيرانية: تمخض الجبل فولد فأرًا!انفجر الصاروخ والقمر الصناعي لخليفة النظام المتخلف الحاكم في إيران، في السماء رغم كل التبجحات والتشدقات للملا روحاني وزيرالاتصالات للنظام: إطلاق القمر الصناعي لم يكن ناجحًا ولم يستقر في مداره.

متحدث باسم مجاهدي خلق للملا روحاني: من المفضل أن تجعل الطائرات أن تهبط على الأرض سالمة بدلاً من إطلاق الصواريخ والأقمار الصناعية لكي لا يتضرر المواطنون بهذا الحد من الخسائر.

وأعلن وزير الاتصالات في حكومة روحاني يوم الثلاثاء 15 يناير فضيحة فشل إطلاق صاروخ «بيام» للملالي.

وقال آذري جهرمي: إطلاق القمر الصناعي لم يكن ناجحًا وهذا القمر لم يستقر في مداره.

وكان روحاني قد قال يوم 14 يناير في مدينة غنبد كاووس: نحن كبلد سنطلق قمرين صناعيين في الفضاء في الأيام القادمة بإذن الله.

فيما كان جهرمي وزير الاتصالات قد أعلن يوم الاثنين متخبطًا: لديّ أخبار سارة.

تصوروا ماذا حصل؟ ثم قال بخداع وحيلة: ان عملية صناعة القمر الصناعي واستقراره في المدار، هي تقنية معقدة.

سمعتم أخبارًا تتعلق بفشل الأقمار الصناعية للدول الأجنبية وهذا ليس خاص لنا.

نحن حققنا إنجازات كبيرة في مجال الفضاء.

وأفادت وكالة أنباء أسوشيتدبرس بشأن فشل القمر الصناعي وإطلاق الصواريخ من قبل نظام الملالي: وفق وزير الاتصالات في حكومة روحاني، الصاروخ الحامل للقمر الصناعي تخطى مرحلتين بنجاح لكنه تعرض لمشكلة في المرحلة الثالثة ولم يستقر في المدار.

ولم يعط تفاصيل عن عطب الصاروخ.

وأضافت الوكالة: تأتي هذه الخطوة في وقت، يعيش فيه النظام الإيراني تحت طائلة ضغط متزايد من قبل إدارة دونالد ترامب.

يوم الاثنين 14 يناير، وفي اليوم الذي تحطمت طائرة شحن أثناء الهبوط في مطار عائد لقوات الحرس في مدينة كرج، وأصابت مناطق سكنية ومنازل المواطنين في «زيبادشت» مما ألحق خسائر كبيرة وقتل 15 من ركابها،

ادعى الملا حسن روحاني رئيس جمهورية النظام المتخلف في مدينة غنبد كاووس أنه يريد أن يطلق صاروخًا وقمر صناعيًا نحو الفضاء

وقال: نحن كبلد سنطلق قمرين صناعيين في الفضاء في الأيام القادمة بإذن الله.

قمر صناعي «بيام» سيطلق عبر صاروخ من صناعة بلدنا.

القمر الصناعي هو من صنع جامعاتنا وكذلك الصاروخي الذي يحمله.

وهذا القمر الصناعي يدور فوق رؤوسنا يوميا ست مرات.

نحن نستورد المواشي الحية وكذلك اللحوم المتجمدة.

ومع الأسف اليوم صباحًا تعرضت احدى الطائرات التي كانت تنقل لحوما، لمشكلة وتحطمت.

وقال متحدث باسم مجاهدي خلق الإيرانية: تمخض الجبل فولد فأرًا!

انفجر الصاروخ والقمر الصناعي لخليفة النظام المتخلف الحاكم في إيران، في السماء رغم كل التبجحات والتشدقات للملا روحاني.

يقول وزير الاتصالات للنظام ان قمره الصناعي تعرض لمشكلة في المرحلة الثالثة.

بينما العمل كان فاشلًا منذ الأساس وأن بيت ولاية الفقيه منهار من الأساس.

الكل يعلم أن الهدف كان استعراضًا متسرعًا للقوة وتهديدًا صاروخيًا على عجل في خضم العقوبات وتصنيف النظام في قائمة الإرهاب وطرد الدبلوماسيين الإرهابيين، وانفجر في السماء وهكذا تمرغ في الوحل مَن شمخ أنفه في عنان السماء.

وأكد المتحدث باسم مجاهدي خلق مرة أخرى للملا روحاني: من الأفضل أن ترتب الوضع لهبوط الطائرات سالمة لكي لا يتعرض المواطنون لخسائر، بدلًا من التبجحات وإطلاق الصاروخ والقرد إلى الفضاء وتطيير طائرات متهالكة خارجة الخدمة.

Facebook Comments
الوسوم

admin

المشرف العام على موقع العالم الحر

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: