مقالات واراء

لعنة الله على الكاذبين

كتب : جمال زرد

الكذب اثم كبير حرمته الاديان السماوية الاسلام والمسيحية واليهودية لانه اكثر الاشياء التى فيها ضرر للناس والمجتمع.

فالكاذب ملعون من الله فى الدنيا والاخرة ومثواه النار وبئس المصير فلعنة الله على الكاذبين من مسيلمة الكذاب حتى يومنا هذا.

خاصة الكاذبين من خلال اجهزة الأعلام التى تبث من خلال دول كارهه لمصر وأهلها لفشلها فى تنفيذه أهدافها فى مصر و المنطقة العربية .

لذا اقول للجميع من مختلف الاعمار شجعوا الجميع على قول الحقيقة حتى ولو كانت مرة علموا أولادكم وأحفادكم قول الصدق بعيدا عن الكذب والبهتان.

فالانسان الصادق الامين دائما اقواله وافعاله صادقة والامانة سمة من سمات رسولنا الكريم عليه وعلى الأنبياء والرسل الصلاة والسلام.

بل نقول لا للكذب والبهتان ونعم لقول الصدق والحقيقة ولعنة الله على الكاذبين على مر الزمان من مسيلمة الكذاب الى يومنا هذا .

Facebook Comments

admin

المشرف العام على موقع العالم الحر

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: