أخبار عاجلةأخبار مصرأهم الاخباراسليدرالتقارير والتحقيقاتالحوادث و القضايا

كواليس موت عبد الله مرسي و هو أصغر أبناء الرئيس المصري الأسبق، ويبلغ من العمر 26 عامًا،

دُفن فجر الخميس، عبدالله محمد مرسي نجل الرئيس المعزول، في مقابر الوفاء والأمل بمدينة نصر، وهي المقبرة نفسها التي دفن بها والده في يونيو الماضي.
وبحسب “إرم نيوز“ فإن إجراءات دفن عبدالله في المقبرة الواقعة شرق القاهرة، تمت بالتنسيق مع الجهات الأمنية، وذلك لتأمين الجنازة والمنطقة المحيطة بالمقابر.
وتمت عملية دفن نجل مرسي فجرًا حتى تسهل عملية التأمين على رجال الأمن، وتجنبًا لوجود زحام وتجمع المواطنين حول الجنازة، كما أنه تم منع الصحفيين والمصورين من تغطية الجنازة، على غرار ما حدث مع والده الذي توفي أثناء جلسة محاكمته في قضية التخابر مع حماس في يونيو الماضي.
من جانبه، أكد محامي أسرة مرسي في تصريحات لـ”العالم الحر “ أن السلطات الأمنية سمحت بحضور “أسامة” شقيق عبدالله، والذي يقضي عقوبة الحبس، الجنازة.
وتوفي عبدالله محمد مرسي، مساء الأربعاء إثر تعرضه لأزمة قلبية داخل مستشفى الواحة بمنطقة حدائق الأهرام، أثناء محاولة إسعافه .
وقال ” عبدالمنعم عبدالمقصود ” محامي عائلة الرئيس المعزول، في تصريحات صحفية إن أزمة قلبية انتابت ” عبدالله ” أثناء قيادته سيارته، موضحًا أن صديقه تمكّن من إيقاف السيارة قبل اصطدامه بأي شيء، ومن ثم نقله إلى المستشفى، إلا أنه لفظ أنفاسه الأخيرة.
وأشار إلى أن فريق من النيابة العامة انتقل إلى مستشفى الواحة في منطقة حدائق الأهرام، للتحقيق في الوفاة.
و

دُفن فجر الخميس، عبدالله محمد مرسي نجل الرئيس المعزول، في مقابر الوفاء والأمل بمدينة نصر، وهي المقبرة نفسها التي دفن بها والده في يونيو الماضي.
وبحسب “إرم نيوز“ فإن إجراءات دفن عبدالله في المقبرة الواقعة شرق القاهرة، تمت بالتنسيق مع الجهات الأمنية، وذلك لتأمين الجنازة والمنطقة المحيطة بالمقابر.
وتمت عملية دفن نجل مرسي فجرًا حتى تسهل عملية التأمين على رجال الأمن، وتجنبًا لوجود زحام وتجمع المواطنين حول الجنازة، كما أنه تم منع الصحفيين والمصورين من تغطية الجنازة، على غرار ما حدث مع والده الذي توفي أثناء جلسة محاكمته في قضية التخابر مع حماس في يونيو الماضي.
من جانبه، أكد محامي أسرة مرسي في تصريحات لـ”القاهرة 24“ أن السلطات الأمنية سمحت بحضور “أسامة” شقيق عبدالله، والذي يقضي عقوبة الحبس، الجنازة.
وتوفي عبدالله محمد مرسي، مساء الأربعاء إثر تعرضه لأزمة قلبية داخل مستشفى الواحة بمنطقة حدائق الأهرام، أثناء محاولة إسعافه .
وقال ” عبدالمنعم عبدالمقصود ” محامي عائلة الرئيس المعزول، في تصريحات صحفية إن أزمة قلبية انتابت ” عبدالله ” أثناء قيادته سيارته، موضحًا أن صديقه تمكّن من إيقاف السيارة قبل اصطدامه بأي شيء، ومن ثم نقله إلى المستشفى، إلا أنه لفظ أنفاسه الأخيرة.
وأشار إلى أن فريق من النيابة العامة انتقل إلى مستشفى الواحة في منطقة حدائق الأهرام، للتحقيق في الوفاة.
وعبد الله مرسي هو أصغر أبناء الرئيس المصري الأسبق، ويبلغ من العمر 26 عامًا، ودرس إدارة الأعمال في الكلية الكندية الدولية.
وسبق أن تم القبض علي عبدالله، في عام 2014، في قضية ”حيازة مخدر الحشيش“ قبل أن يطلق سراحه، لعدم وجود أدلة.

، ودرس إدارة الأعمال في الكلية الكندية الدولية.
وسبق أن تم القبض علي عبدالله، في عام 2014، في قضية ”حيازة مخدر الحشيش“ قبل أن يطلق سراحه، لعدم وجود أدلة.

Facebook Comments

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: