اسليدرالأدب و الأدباء

لست كالنساء

بقلم : يسري مطاوع

لست كالنساء
أعترف
ولا صفاتك مثلهن
حمقى
كلما ذاب الجليد
على سطح المغارة
انهارت بك القيم
العتيدة
ولاح سكر الحب
يغير ملمح الحياء
واستوطن الهوان
يستعبد الأجزاء
العنيدة
ما عدت أعرف
غير أميرتي
تلك المستبدة
بعرش القلب
كم أقامت
ألف معركة
على أرض الجياد
كم احتلت
كل مواطن العشق
الشهيدة
لن تطقن حروبها
لن ترين منها
غير سلاح الحب
يقتل كل قادمة
شريدة
لست كالنساء
أن تكوني أبدا ثانية
أن تكوني بعض أحلام
تالية
بل أميرة الوطن
الوحيدة
لا تبالي متى
غامرت منهن أنثى
لتسكن قلعتي
الحصينة
لا تبالي ..لن أراها
بعين
وأنت بعيني سيدتي
الجميلة
دعيهم.. يحترقون
يأتون .أو يذهبون
كل خيارات الرحيل
صارت لهن
فريدة
كيف أغرق في سواك
وأنت شطآن النجاة
والوطن الوحيد
ولا سواك فيه
وليدة
عرفت منهن
كل طرقات الخيانة
وعرفت فيك
منازل العشق
الرغيدة
لن أذبح بيد تغتالني
في عشق أنثى
لن أموت بسيف
سفيهة
لذا فأنت أميرتي
وأنت سيدتي
الوحيدة

Facebook Comments

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: