أخبار عاجلةأخبار مصرأهم الاخباراسليدرالتقارير والتحقيقاتالحوادث و القضاياالمحافظات

كشف غموض العثور على جثة جنين ملقاه بترعة الإبراهيمية ووفاة والدته في حادث اصطدام قطار

كتب/ محمود أبو العزم 

تمكنت مباحث مديرية أمن بني سويف، اليوم الخميس، من كشف غموض العثور على  جثة جنين ملقاه بترعة الإبراهيمية ووفاة والدته في حادث اصطدام قطار بها أثناء عبورها من مكان غير مخصص للعبور بدائرة مركز الواسطى شمال محافظة  بني سويف.

وتبين  من التحريات الأولية أنه أثناء سير ربة منزل “الجدة ” برفقة ابنتها ، فوجئت بنزول الجنين من أحشائها، وجرت ابنتها مسرعة وألقت بالجنين في ترعة مجاورة  قبل أن يصطدم بها قطار في منطقة غير مخصصة للعبور.

كان اللواء زكريا صالح، مساعد وزير الداخلية مدير أمن بني سويف، تلقي إخطارا من مأمور مركز شرطة الواسطى، يفيد باصطدام أحد القطارات بشخص ووفاته، شمال مزلقان سكة حديد الواسطى.

وتبين من الانتقال والفحص اصطدام القطار رقم ٨٩ مكيف “أسوان- الإسكندرية”، بربة منزل تدعى «د. أ .أ» ١٦ سنة ، مقيمة قرية كفر عمار بالعياط “جيزة” ، أثناء عبورها شريط السكة الحديد بحري مزلقان سكة حديد الواسطي بحوالي 400 متر من مكان غير مخصص للعبور، مما أدي إلي وفاتها في الحال .

وتبين من التحريات الأولية أنه بسؤال والدة المتوفاة وتدعى «س. ص. أ» ٤٢ عاما، ربة منزل، قررت أنه أثناء سيرها برفقة ابنتها المتوفاة، فوجئت بسقوط جنين من أحشائها وقيامها بالجري على شريط السكة الحديد من مكان غير مخصص للعبور، فصدمها القطار وتوفيت في الحال.

كما تبين إلقاء الأم لجنينها في ترعة الإبراهيمية خوفا من افتضاح أمرها، قبل أن يصدمها القطار وتلقي مصرعها في الحال.

تمكنت القوات من انتشال جثة الجنين ، وتبين أنه لأنثى حديثة الولادة تبلغ من العمر ساعات دون ملابس وغير مربوطة الحبل السري، ولا توجد بها إصابات، وتم نقل جثتي الأم  والجنين إلى مشرحة مستشفى الواسطى المركزي.

وتبين من توقيع الكشف الطبي بمعرفة مفتش الصحة أن الجثة الأولى بها إصابات عبارة عن بتر بالقدم اليسرى أعلى الفخذ وساق القدم اليمنى وخروج الأحشاء وانفجار بالرحم، وسبب الوفاة هبوط حاد بالدورة الدموية نتيجة الاصطدام بجسم صلب، ولا يمكن الجزم بوجود شبهة جنائية من عدمه، والجنين مكتمل النمو ولا توجد به إصابات ظاهرية وسبب الوفاة هبوط حاد بالدورة الدموية أو “اسفكسيا ” الغرق.

وكلفت إدارة البحث الجنائي باستكمال الفحص، وصولًا لحقيقة الواقعة، وتحرر المحضر رقم 1213 إداري مركز شرطة الواسطى.

 

Facebook Comments

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً

إغلاق
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: