أخبار عاجلةأخبار مصرأهم الاخباراسليدرالجيزةالحوادث و القضاياالمحافظات

بالصور/ عقار العمرانية المنهار ومقتل ام وابنيها واصدار إجراءات عاجلة من الدولة

كتب/ محمود أبو العزم 

كشفت تحقيقات النيابة، بجنوب الجيزة، تفاصيل سقوط انهيار جزئي بإحدى عقارات شارع الأمانة بمنطقة العمرانية جنوب المحافظة، أن العقار المنهار مكون من 5 طوابق، وانهار الطابق الخامس على شرفة قاطني الطابق الرابع، مما أدى أيضًا إلى سقوطها على الفور، وكان إثر تجمعات مياه الأمطار، أعلى سطح العقار.

إصابة 3 أشخاص
وأفادت التحقيقات، أنه أسفر عن إصابة الأم واثنين من أبنائها أحداهما يبلغ من العمر ١٧ عامًا، والآخر أكبر منه عمرًا، والذي أصيب ببتر في أحد قدميه، بالإضافة إلى كدمات وسحجات بمناطق متفرقة بجسده، وعلى الفور قامت أهالي المنطقة بنقلهم إلى أقرب مستشفى، وفور نقلهم للمستشفى توفى الابن الأصغر.

وبعد غضون ساعات، كشفت التحقيقات، عن وفاة الحالة الثانية، بعد إصابته ببتر بإحدى قدميه وكسور وكدمات متفرقة في جسده، وكان نتج عن انهيار الطابق حدوث شروخ وتصدعات بالعقار.

النيابة تصرح بدفن الجثتين
أمرت النيابة العامة، بجنوب الجيزة، التصريح بدفن حالتين ضحايا انهيار عقار بالعمرانية، المكون من ٥ طوابق، إثر سقوط جزء منه مساء أمس، بسبب شده هطول الأمطار.

بداية الواقعة
وتعود البداية بتلقي الأجهزة الأمنية بقطاع أمن الجيزة، بلاغًا من إدارة شرطة النجدة، يفيد بانهيار أحد العقارات بمنطقة العمرانية، غرب المحافظة.

وبينت المعاينة الأولية للأجهزة الأمنية بقطاع أمن الجيزة، للعقار الذي انهار بمنطقة العمرانية، أنه أسفر عن مصرع شخص وإصابة آخر ببتر بإحدى قدميه وكسور وكدمات متفرقة بالجسم.

إجراءات عاجلة من الدولة
وعلى الفور دفع اللواء هاني السعيد مدير الإدارة العامة للحماية المدنية بالجيزة، بقوات الإنقاذ البري، وصحبتهم قوة أمنية إلى مكان البلاغ.

وأخلت الأجهزة الأمنية بالجيزة العقار المشار إليه، وتحرر عن ذلك المحضر اللازم بإخطار مدير أمن الجيزة والعرض على النيابة العامة لتولي التحقيقات.

كانت محافظات الجمهورية، شهدت حالة من عدم الاستقرار في الأحوال الجوية، بدأت منذ الخميس الماضي، حيث هطلت الأمطار الغزيرة والمتوسطة مصحوبة برياح وبرودة، وسط تحذيرات متواصلة من تكاثر السحب المنخفضة والمتوسطة على أغلب الأنحاء.

ومن جانبها، اتخذت المحافظات عددًا من الإجراءات الاحترازية لمواجهة موجة الطقس السيئ، وتفعيل غرف العمليات والعمل على سرعة حل أي شكاوى قد تطرأ، بالتنسيق مع مجلس الوزراء، والجهات المعنية بالدولة.

وكان الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس الوزراء، منح العاملين بالمصالح الحكومية والقطاعين العام والخاص، وقطاع الأعمال العام، إجازة مدفوعة الأجر، الخميس الماضي، نظرا لظروف الطقس السيئ، حيث استثنى من ذلك العاملون في المرافق الحيوية، والتي تحددها السلطة المختصة، مثل خدمات مياه الشرب والصرف الصحي، النقل، الإسعاف، المستشفيات، المطاحن والمخابز، والخدمات الشرطية.

وأشاد الدكتور مصطفى مدبولى، رئيس الوزراء، بجهود العاملين في قطاع الدولة، لتعاملهم مع أزمة الطقس، حيث وجه المحافظين إلى المتابعة الدورية لحظة بلحظة، لافتًا إلى وفاة 20 حالة بسبب الطقس السيئ، متقدمًا بخالص العزاء لأسر الضحايا.

وأشار الدكتور مصطفى مدبولى، إلى الخروج من هذه التجربة الخاصة بالطقس السيئ، بضرورة تدعيم بعض البنية التحتية، وفقًا للمقتضيات.

كانت غرفة الأزمات بمركز معلومات مجلس الوزراء، أهابت بالمواطنين عدم نزول الشوارع إلا للضرورة القصوى، وذلك لإعطاء الفرصة للأجهزة المعنية للتعامل مع الأمطار.

Facebook Comments

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: